وفد فلسطيني يبحث مع الأونروا معاناة اللاجئين في سوريا ولبنان

اجتمع وفد من لجنة المهجرين الفلسطينيين من سوريا في لبنان، مع مدير وكالة غوث وتشغيل اللاجئين "الأونروا"،  لبحث أمور اللاجئين في ظل الظروف التي يمر بها لبنان.

وقالت "مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا"، إن المدير العام للوكالة كلاوديو كوردوني، التقى يوم الأربعاء، وفداً من لجنة المهجرين الفلسطينيين من سوريا في مخيم برج البراجنة وبحث معه انعكاسات الأزمة اللبنانية على واقع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان بشكل عام، وعلى الفلسطينيين السوريين بشكل خاص.

وأشارت المجموعة إلى أن وفد لجنة المهجرين الفلسطينيين من سوريا في مخيم برج البراجنة قد سلّط الضوء على ما يعانيه الفلسطيني السوري في لبنان من أزمات ومصاعب في كافة المجالات، القانونية، والمعيشية، والتعليمية والصحية.

وأوضحت أنه تطرق أيضا للحديث عن الظروف الإنسانية الصعبة التي يعيشها الفلسطيني في لبنان داخل المخيمات التي تفتقد للحد الأدنى من مقومات الحياة الكريمة،والتي تفاقمت معاناتهم بسبب وغلاء المعيشة الفاحش وتقليص وتدني الخدمات المقدمة من قبل وكالة الغوث على جميع الصعد، وإجراءات وزارة العمل اللبنانية والتحركات الشعبية في لبنان.

وطالب المتحدثون باسم اللجنة من الأونروا تنفيذ خطة طوارئ عاجلة، تستجيب للواقع المستجد في ظل الازمة اللبنانية، والإسراع بتقديم المساعدة الشتوية السنوية، ورفع قيمة بدل الإيواء والغذاء، وتقديم خدمات صحية كاملة وتفعيل بند الحماية وتطوير الخدمات التعليمية ومعالجة اشكالية اكتظاظ الصفوف ونقص الكادر التعليمي، وتأمين الرعاية الكاملة لذوي الاحتياجات التربوية الخاصة، والدعم النفسي و تأمين كافة المستلزمات المدرسية وتطوير البرامج، والافادة من قروض دعم المشاريع الصغيرة، ورفض أي دمج لأي مؤسسة تعلمية أو صحية أو خدمية.

بدوره وعد المدير العام للوكالة وفد اللجنة ببذل كل الجهود لإيصال معاناتهم ومطالبهم للأمم المتحدة، والعمل على اتخاذ خطوات تخفف من المعاناة القائمة من أجل تأمين العيش الكريم.

هذا ويقدر عدد اللاجئين الفلسطينيين القادمين من سورية إلى لبنان بحوالي (28) ألف لاجئ بحسب إحصائيات "الأونروا" حتى نهاية عام 2018. وفد فلسطيني يبحث مع الأونروا معاناة اللاجئين في سوريا ولبنان