تصريح صحفي صادر عن لجنة المتابعه للقوى الوطنية والإسلامية حول مغادرة ماتياس شمالي وديفيد ديبول قطاع غزة

اللجنة الشعبية للاجئين - غزة

تصريح صحفي صادر عن لجنة المتابعه للقوى الوطنية والإسلامية

صباح هذا اليوم تم مغادرة ماتياس شمالي وديفيد ديبول قطاع غزة

أعلنت لجنة المتابعه للقوي وكافة القطاعات الشعبيه والرسميه أنهما شخصين غير مرغوب بهما في قطاع غزة وكانا سببًا رئيسيًا في معاناة مئات آلاف اللاجئين الفلسطينيين والموظفين في القطاع،  من هنا تؤكد لجنة المتابعه علي رفض عودتهما وتطالب  المفوض العام للأونروا  فليب لازاريني بضرورة  تعيين مدير ونائب له يكونا على قدر المسؤوليه بخدمة مليون و400 الف لاجئ فلسطيني في القطاع ويتفهما الحاجات الضروريه للاجئين والموظفين في قطاع غزة الي جانب ذلك إننا نتمسك بالأونروا واستمرار خدماتها لجموع اللاجئين أينما وجدوا الي ان يتم تطبيق القرار الاممي 194 بالعوده الي الديار .

لهذا تعلن لجنة المتابعه للقوى الوطنيه والاسلاميه عن الغاء الفعاليه التي كان من المقرر ان تكون صباح غد امام البوابه الغربيه للوكاله للمطالبه برحيل مدير عمليات الوكاله ونائبه عن قطاع غزة بلا عوده.

 وتؤكد لجنة المتابعه للقوى الوطنية والإسلامية تقديمها الشكر والثناء لكل من بذل الجهد والعمل للضغط على المدير ونائبه لمغادره قطاع غزه وكجزء من المحاسبه على ما قاما به خلال ثلاث سنوات مضت من سوء إدارة وقهر وظيفي وتقليص للخدمات وظلم للاجئين والموظفين علاوه علي التصريحات الاخيره لماتياس المشينه والسيئه التي ادلى بها دفاعًا عن الاحتلال واعتباره ان طائرات الاحتلال سددت ضربات دقيقه لقطاع غزه  وتجاهل جرائم الاحتلال وما الحقه من قتل للأطفال والنساء والشيوخ ومن دمار وخراب وعدوان سافر ، فإلي الجحيم ماتياس ونائبه بلا عوده الي القطاع الصامد الصابر .

 

لجنة المتابعه للقوي الوطنيه والاسلاميه

قطاع غزه

2/6/2021

التعليقات

Send comment