رابطة "الفلسطينيين المهجرين من سوريا إلى لبنان تطالب " أونروا بتحسين أوضاع فلسطينيي سوريا في لبنان

وكالات أنباء - بيروت

سلّمت رابطة الفلسطينيين المهجرين من سوريا إلى لبنان المفوض العام لـ"وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين" (أونروا) رسالة خاصة بمطالب فلسطينيي سوريا في لبنان.

وجاء في نص الرسالة المنشورة على الصفحة الرسمية للرابطة، الاثنين 29 من آذار، عدة نقاط تتعلق بالأوضاع المعيشية لفلسطينيي سوريا المقيمين في لبنان، وتضمنت المطالب عدة نقاط أساسية:

ضرورة إيجاد حل جذري ونهائي ينهي مخاوف 120 عائلة فلسطينية لا تستطيع العودة إلى سوريا لأسباب أمنية تهدد حياتها في حال أُجبرت على العودة.

التزام “أونروا” بأن العودة إلى سوريا ستكون “طوعية”، إذ يرفض الفلسطينيون أن يستخدموا كورقة ضغط سياسي لمصلحة أي جهة أو فصيل فلسطيني.

ضرورة العمل بشكل مكثف مع جميع الأطراف المعنية لإيجاد حل لتدهور قيمة المساعدة المالية الشهرية المخصصة لفلسطينيي سوريا في لبنان، خاصة مع تذبذب أسعار صرف الليرة اللبنانية أمام الدولار الأمريكي.

العمل على إيجاد حلول لمشكلات خاصة بالطبابة، منها أن المستشفيات التي تتعاقد معها وكالة “أونروا” تطلب مبالغ إضافية من المستفيدين من تحويلات “الوكالة” وذلك بشكل “غير قانوني”، مع غياب أي متابعة من الوكالة الأممية.

إيجاد حل لمشكلات المهجرين الفلسطينيين مع المديرية العامة للأمن في لبنان، إذ يوجد مئات الحاصلين على أمر مغادرة إلزامي، يجعلهم غير قادرين على التنقل والعيش بشكل طبيعي.

ويعتمد ‏‎85‎‏% ‏من أسر فلسطينيي سوريا في لبنان على مساعدات وكالة “أونروا” كمصدر أساسي لدخلهم في لبنان.

ووفقًا لإحصائيات “أونروا”، وصل عدد اللاجئين الفلسطينيين السوريين في لبنان إلى حوالي 27 ألف لاجئ حتى عام 2020.

التعليقات

Send comment