بيان صحفي صادر عن اللجنة الشعبية للاجئين في مخيم رفح عودة موظف الأونروا عبدالسلام عوض الله إلى عمله

دائرة شؤون اللاجئين - غزة

بيان صحفي صادر عن اللجنة الشعبية للاجئين في مخيم رفح

عودة موظف الأونروا عبدالسلام عوض الله إلى عمله

بعد إضراب دام قرابة 15 يوماً عن الطعام لموظف الأونروا عبدالسلام عوض الله الذي يعمل مشرفاً نفسياً في وكالة الغوث وتشغيل اللاجئين الأونروا، تم إعادته إلى رأس عمله وبالدرجة الوظيفية التي كان فيها.

فمنذ أن علمت اللجنة الشعبية للاجئين في مخيم رفح بقضية الفصل التعسفي بحق الموظف عوض الله ، لم تتوانى اللجنة الشعبية عن مساعدة ومساندة الموظف ، حيث قامت بسلسلة من الوقفات الاحتجاجية والمفاوضات المكثفة مع إدارة وكالة الغوث الأونروا في قطاع غزة.

وحرصت اللجنة الشعبية للاجئين بالوقوف أمام محاولات فك الإضراب من قبل إدارة وكالة الغوث ومحاولات أخرى لإخراجه من مكان إضرابه في مقر الأونروا، إلا أن اللجنة الشعبية رفضت ذلك وساندت عوض الله بعدم الخروج وعدم الانصياع لقرارات الأونروا بحقه

وإننا في اللجنة الشعبية للاجئين في مخيم رفح نؤكد على مايلي :

1- عودة الموظف عبدالسلام عوض الله هو انتصار لإرادة اللاجئ الفلسطيني رغم تعنت وكالة الأونروا وحرمان اللاجئين الفلسطينيين من المساعدات والفصل التعسفي، فلا يضيع حق وراءه مطالب.

2- نشكر د. غازي حمد لما قدمه من دعم ومساندة في سبيل إرجاع  الموظف عوض الله على رأس عمله وبنفس الدرجة الوظيفية التي كان بها قبل الفصل التعسفي

3- الشكر الجزيل لدائرة شؤون اللاجئين في حركة حماس ووجهاء ومخاتير وشرفاء مخيم رفح لما بذلوه من جهد عظيم وكبير للضغط على إدارة الأونروا والرجوع عن قرارها التعسفي

 4- نعاهد شعبنا العظيم أن نكون دائماً الأوفياء والحصن المنيع والمدافع عن قضايا اللاجئين الفلسطينيين في مخيم رفح أمام كل المؤامرات التي يتعرض لها في سبيل إخضاعه وتنازله عن حقوقه.

5- نتمنى السلامة التامة للموظف عوض الله بعد إصابته بفايروس كورونا (كوفيد -19) وعودته إلى أهله وذويه بأتم الصحة والعافية

 

فلا يضيع حق وراءه مطالب

اللجنة الشعبية للاجئين- مخيم رفح

الأربعاء الموافق 31/3/2021م

التعليقات

Send comment