الأونروا والفوضى المتعمدة في توزيع المساعدات عماد عفانة

دائرة شؤون اللاجئين - غزة

ما زالت الصور التي انتشرت على مواقع التواصل الاجتماعي والتي تظهر اللاجئين وهم يستلمون المعونات بشكلٍ مهين ومذل، ما زالت تثير حالة من الغضب في صفوف عموم اللاجئين، رفضاً للطريقة التي جرى فيها توزيع المعونات الغذائية على اللاجئين من قِبل وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا".

كما تثير الصور خيبة أمل من سوء ادارة "أونروا" في غزة وعلى رأسها مدير العمليات ماتياس شمالي، فلطالما كانت آليات توزيع المساعدات على اللاجئين تضمن كرامة اللاجئ الفلسطيني عند استلامه المعونات، فما الذي اختلف!.

لم يعد الاستنكار والتنديد يكفي ازاء  هذه المشاهد التي رأيناها في غزّة، فهي تدشن مرحلة جديدة يُهان فيها اللاجئ بطريقة مذلة، ما يفرض على اللاجئين وممثليهم القيام بكل ما يلزم، لإجبار الأونروا على إيجاد آلية سريعة وآمنة لتوزيع المساعدات على اللاجئين، بما يحفظ انسانيتهم، فكرامة اللاجئ لا تقدر بثمن.

التعليقات

Send comment