Share with friends

المعتصمين في عيادة الأونروا يحملونها شمالي المسؤولية عن حياتهم

سيدة تخبز عجينها، وأطفال يهربون من حر الصيف تحت ظل فرشة، وعجائز يطلق ابصارهن يتأملن الزائرين، ورجال يهمسون بكلمات العتاب الحارقة: لماذا تتركونا نتشرد...! صورة قلمية تعجز عن تخليص مأساة 1612 أوقفت الأونروا صرف بدل ايجار