العثور على جثة لاجئ فلسطيني فقد في نهر عفرين

عثر لاجئون فلسطينيون وسوريون على جثة الشاب علي حسن عامر، بعد غرقه، في نهر عفرين الفاصل بين مخيمي دير بلوط والمحمدية شمال سوريا.

وأفادت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا في بيان اليوم الإثنين أن الشاب الفلسطيني عامر (19 عامًا) فُقد منذ 20 يومًا، وعثر على جثمانه طافيًا على سطح النهر.

وذكرت المجموعة أن عامر من أبناء مخيم اليرموك المهجرين إلى الشمال السوري.

والحادثة هي الرابعة من نوعها بعد وفاة ثلاثة لاجئين منهم طفل، غرقوا في نهر عفرين منذ وصول مهجري جنوب دمشق إلى مخيم دير بلوط والمحمدية.