مدير الـ"أونروا" في لبنان: ملتزمون بتحمل مسؤولياتنا تجاه اللاجئين الفلسطينيين

أكد مدير عام وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "أونروا" في لبنان كلاوديو كوردوني، التزامها بتحمل مسؤولياتها تجاه اللاجئين الفلسطينيين، وتنفيذ الرسالة الموكلة إليها من الجمعية العامة للأمم المتحدة في تقديم المساعدة والحماية لهم، إلى حين إيجاد حل عادل لقضيتهم.

وأشار كوردوني خلال مؤتمر صحفي عقده يوم الأربعاء في العاصمة اللبنانية بيروت، حول الأولويات والاحتياجات المالية، إلى أن الوكالة تحتاج إلى 1.2 مليار دولار أميركي في العام 2019 للحفاظ على خدماتها على المستويات التي قدمتها العام الماضي في جميع أقاليم عملها.

وثمن كوردوني الدعم الذي تلقته "أونروا" العام الفائت من الدول المانحة لسد العجز الأكبر في تاريخها، والذي أحدثه القرار الأميركي بوقف المساعدات عن الوكالة، مؤكدا أن جهود الدول المانحة ساعدت في تجاوز الأزمة حتى الآن.

ولفت إلى أن الوكالة تعمل على استمرار تقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين في لبنان، وتأمين التعليم لحوالي (37) ألف طالب منهم، والاستمرار في عملية إعادة إعمار مخيم نهر البارد، وتقديم المساعدات المالية للنازحين الفلسطينيين من سوريا بصورة شاملة.

 بدوره، أكد مدير عام الوكالة في سوريا مايكل امانيا استمرارها في جهودها لتخفيف المعاناة عن اللاجئين الفلسطينيين في سوريا، مشيرا إلى أن 18 منشأة تابعة لها تضررت بشكل كامل داخل مخيم اليرموك، بالإضافة إلى خمس منشآت تضررت بشكل جزئي.

وأمل امانيا في توفير الأموال اللازمة لهم وتلبية احتياجاتهم الأساسية، مشيرا إلى بقاء حوالي (438) ألف لاجئ فلسطيني داخل الأراضي السورية، ونزوح أكثر من (120) ألفا خارج سوريا.