منظمة: 1724 معتقل فلسطيني مغيبون قسرياً في سجون الأسد

أحصت منظمة فلسطينية معنية بمتابعة اللاجئين الفلسطينيين في سوريا، حصيلة تتحدث عن إخفاء النظام السوري قسرياً أكثر من 1724 معتقل فلسطيني بينهم 565 ضحية من اللاجئين الفلسطينيين قضوا تحت التعذيب.

وأشار فريق الرصيد في "مجموعة العمل من أجل فلسطيني سوريا"، إلى أن العدد الحقيقي للمعتقلين وضحايا التعذيب أكبر مما تم توثيقه وذلك بسبب تكتم النظام على أسماء ومعلومات المعتقلين لديه، إضافة إلى تخوف ذوي الضحايا من الإعلان عن وفاة أبنائهم تحت التعذيب خشية الملاحقة من قبل النظام.

وأشارت المنظمة إلى تعرض هؤلاء المعتقلين لكافة أشكال التعذيب في الأفرع الأمنية السورية ومراكز الاحتجاز السرية والعلنية دون أدنى أشكال الرعاية الصحية وفي ظروف إنسانية صعبة جداً قضى خلالها المئات من المعتقلين.

وجددت المجموعة مطالبتها نظام الأسد بالإفراج والإفصاح عن المعتقلين الفلسطينيين الذين يعتبر مصيرهم مجهولاً، مؤكدة أن ما يجري داخل المعتقلات السورية للفلسطينيين جريمة حرب بكل المقاييس.