مساهمة من نبع تساعد 2250 أسرة فلسطينية وسورية لم تستفد من الاونروا

وكالات أنباء - بيروت

أعلنت جمعية "عمل تنموي بلا حدود - نبع"، عن تحويل موازنة إحدى مشاريعها المالية لوكالة "الاونروا" من أجل مساعدة 2250 من العائلات الفلسطينية اللبنانية والسورية، أي ما يقارب 8562 شخصا، بمعدل مئة الف ليرة لبنانية للشخص الواحد، لتخفيف معاناتهم في ظل التداعيات السلبية الاقتصادية والمعيشية الصعبة التي فرضتها جائحة "كورونا".

اعلان "نبع" جاء بعد الاتفاق بين الجمعية ومكتب المفوض العام للمساعدات الانسانية ocha/lhf، حيث تم تعديل بعض انشطة المشروع الذي كانت تنفذه "نبع" بتمويل من ocha/lhf, واتفقت بموجبه على اعادة تخصيص موازنة تدخلها عبر تقديم مساهمة مالية الى "الاونروا" مقدارها ثمانمائة واربعة وستون مليون وسبعمائة واثنان وستون الف ليرة لبنانية (864762000 ل.ل) لمساعدة 2250 من العائلات الفلسطينية اللبنانية والسورية، اي ما يقارب 8562 شخصا بمعدل مئة الف ليرة لبنانية للشخص الواحد (100 الف).

واوضح المدير العام للجمعية قاسم السعد "ان اتفاق الشراكة بين "نبع" و"أونروا" يسمح للوكالة بمساعدة العائلات الفلسطينية غير المسجلة في سجلاتها كمساهمة في تخفيف الضائقة المالية الاقتصادية الخانقة، مشيرا الى "ان معايير الاستفادة من هذه المساهمة تحددها "اونروا"، وهي ستقوم بابلاغها للعائلات التي تنطبق عليها معايير الاستفادة وستبلغ العائلات كذلك بتواريخ المساعدات المالية وكيفية استلامها".

التعليقات

Send comment