(شاهد) ترحب بإعلان الأونروا تقديم مساعدات نقدية للاجئين الفلسطينيين في لبنان في ظل أزمة كورونا"

دائرة شؤون اللاجئين - غزة

عبرت المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان (شاهد (عن ترحيبها بخطوة إعلان وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) بالشروع في خطتها الإغاثية للاجئين الفلسطينيين في لبنان رغم تأخرها.

وأشارت (شاهد) بأن تقديمات وكالة الغوث الأونروا خلال الأيام القادمة من توزيع مساعدات مالية يجب ألا تتوقف في هذه الظروف الاستثنائية التي تمر بها المخيمات الفلسطينية من أوضاع اقتصادية صعبة.

خطوة الأونروا جاءت مع إعلان مدير شؤون وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) في لبنان، كلاوديو كوردوني، عزم الوكالة "توزيع مساعدات مالية إغاثية لكل مجتمع لاجئي فلسطين في لبنان بدءاً من 14 أيار/مايو 2020".

وقال كوردوني، في بيان أصدره أمس الخميس: "أي شخص يقيم في لبنان وهو مسجّل لدى الأونروا مؤهل للاستفادة من خدمات الوكالة" قبل تاريخ 30 نيسان 0202 /أبريل 2020 ويحق له الحصول على هذه المساعدة المالية الإغاثية باستثناء موظفي الأونروا)

وكانت المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان (شاهد) قد أصدرت بيانات سابقة دعت فيها وكالة الاونروا إلى تحمل مسؤولياتها تجاه مجتمع اللاجئين في ظل جائحة كورونا بعدما أدّت الإجراءات الوقائيّة المتبّعة في البلاد في إطار التعبئة العامة، إلى توقّف حركة الأعمال، تزامناً مع ارتفاع أسعار المواد الغذائيّة والسلع الأساسيّة بشكل جنوني، وهو ما انعكس بشكل كبير على الواقع المعيشي.

إن المؤسسة الفلسطينية لحقوق الإنسان (شاهد) وأمام هذه التحديات تجدد دعوتها لوكالة الاونروا بضرورة وضع برنامج إغاثة لمدة ستة شهور للاجئين الفلسطينيين كمرحلة اولى يحفظ حق اللاجئين في   العيش بكرامة في ظل ما يشهده البلد المضيف من أزمة اقتصادية ومعيشية صعبة تزيد من معاناتهم.

التعليقات

Send comment