"مجموعة العمل":10 لاجئين فلسطينيين قضوا خلال مارس

دائرة شؤون اللاجئين - سورية

أعلنت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية، السبت،  أن "10" لاجئين فلسطينيين قضوا خلال شهر مارس 2020، بينهم 6 أشخاص توفوا جراء إصابتهم بطلق ناري، و4 أخرين قضوا تحت التعذيب في السجون السورية. وأشار فريق الرصد والتوثيق في المجموعة، في بيان صحفي وصل "فلسطين أون لاين" فجر السبت،  إلى أن من بين اللاجئين الذين قضوا خلال شهر آذار/مارس المنصرم  5 مدنيين، و5 عسكريين، جميعهم من الرجال. وفي ملف المعتقلين والإخفاء القسري، تواصل الأجهزة الأمنية السورية – وفق بيان المجموعة- اعتقال خمسة لاجئين فلسطينيين بينهم أربعة من عائلة داوود هم : نور أحمد داوود مواليد (1987) من سكان الحجر الأسود اعتقل عام 2013 متزوج ولدية طفلة، و"داوود أحمد داوود" مواليد 1986 من سكان الحجر الأسود اعتقل من قبل عناصر حاجز البطيخة أول مخيم اليرموك متزوج ولديه ولدان وبنت، والشقيقان "محمود محمد خير داوود" مواليد 1996، و"علي محمد خير داوود" مواليد 1998 من سكان الحجر الأسود الذين اعتقلا عام 2014 في منطقة الدويلعة بدمشق، واللاجئ "مصطفى مروان حسين" مواليد 1989 من سكان مسرابا اعتقل في عام 2013 من مركز التدريب المهني والفني التابع للأونروا بمنطقة المزة في دمشق.

 

التعليقات

Send comment