اتحاد الموظفين العرب بـ"أونروا" يدعو للاعتصام أمام مكتب الوكالة الإقليمي بغزة

دائرة شؤون اللاجئين - غزة

وجه اتحاد الموظفين العرب في وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" في قطاع غزة، دعوته إلى الموظفين العاملين في مكتب غزة الإقليمي، والمفصولين، إلى الاعتصام ظهر الأربعاء المقبل أمام مكتب غزة الإقليمي "البوابة الغربية"، وذلك ضمن فعالية أُولى للتمسك بالحقوق العادلة.

وأكد الاتحاد في بيان له مساء الاثنين، التمسك بكافة القرارات والمواقف السابقة التي تضمنت تجميد كلّ أنواع التواصل بينه وبين مدير عمليات الوكالة في القطاع ماتياس شمالي، بسبب "تعطيله للعمل النقابي، ووصده لأبواب الحوار، وتنكره لاستحقاقات تم الاتفاق عليها"، إضافة إلى رفض كل أنواع الإرهاب الفكري وقمع الحريات في التعبير عن المطالب النقابية.

وشدد على  "الاستمرار في الفعاليات النقابية حتى نيل كافة حقوق موظفينا"، إذ سيُعلن الاتحاد في وقت لاحق عن الفعاليات التالية.

وبيّن الاتحاد: "لا يخفى عليكم حجم المجهودات التي يبذلها اتحاد الموظفين في سبيل تحقيق الأمن الوظيفي لجميع الموظفين على حدٍ سواء، فهو المُكون الرئيس في ضمير وقلب العمل النقابي في كافة مراحله وكافة مستوياته".

وأضاف "لا نسمح لهذا المُكون الرئيس أن يتم اختراقه سواء عن طريق فصل الموظفين، أو ترك آخرين في حالة قلق دائم حول مستقبل تمديد عقودهم، أو تعطيل استكمال تثبيت المعلمين، وكذلك التنكر لكافة التفاهمات التي توصل إليها الاتحاد مع إدارة الوكالة بغزة على كافة المستويات".

وقال إنه "تقدم الصفوف من أجل الحفاظ على مؤسسة الأونروا، ووفر كافة الأجواء لذلك، ووقع اتفاقيات مع الإدارة لتسهيل الوصول لحلول عادلة للموظفين، ولكن للأسف كان المقابل من إدارة الوكالة في غزة، التسويف والمماطلة في تنفيذ ما تم الاتفاق عليه، ولكننا نعدكم بأن نكون الأوفياء لقضياكم وسنواصل المسير حتى نيل الحقوق".

التعليقات

Send comment