جهاد طه: لن نتوانى عن بذل الجهود الاغاثية لرفع المعاناة عن شعبنا

دائرة شؤون اللاجئين - حماس - بيروت

قال نائب المسؤول السياسي لحركة "حماس" في لبنان، جهاد طه، يوم الأربعاء، :"إنّ إطلاق حركته حملة إغاثية في المخيمات الفلسطينية بلبنان جاء بعد تفاقم وانعكاس الأزمة الاجتماعية والاقتصادية في البلاد"

وأضاف ان على واقع اللاجئين في المخيمات والتجمعات الفلسطينية، واعتبر أن هذه الحملة تأتي في سياق الوقوف إلى جانب شعبنا والتخفيف من معاناته الواقع على اللاجئين.

وتابع طه، "إن (حماس) ستقدم واجبها الأخلاقي في بذل الجهود الاغاثية، وتأمين ما يلزم لرفع المعاناة عن اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، لتعزيز صمودهم".

ودعا، كافة القوى والفصائل الفلسطينية ومؤسسات المجتمع المحلي لتحمل مسؤولياتها وتضافر جهودها الاغاثية لبلسمة معاناة شعبنا، والمساهمة في معالجة كافة القضايا الانسانية والاجتماعية التي ترهق شعبنا ومخيماتنا.

وانتقد نائب "حماس" طه، صمت وكالة "الأونروا" خاصة بعد مرور أكثر من شهرين على الأزمة الاقتصادية والاجتماعية وعدم التفاتها لكل النداءات والمواقف الفلسطينية الداعية لإعلان حالة الطوارئ في المخيمات والتجمعات التي أصبحت منكوبة نتيجة تردي الأوضاع الحياتية والاقتصادية.

وطالب الأونروا للوقوف عند مسؤولياتها وضرورة الإسراع في إطلاق نداء إغاثة للدول المانحة وإعلان حالة الطوارئ في كافة المخيمات وتقديم كل ما يلزم للاجئين الفلسطينيين في لبنان.

 

التعليقات

Send comment