قرارات الهجرة اليونانية تقلق اللاجئين الفلسطينيين

وكالات -

أثار إعلان دائرة الهجرة اليونانية عن قرارات جديدة حول الهجرة مخاوف كبيرة لدى اللاجئين الفلسطينيين.

وأبدى لاجئون فلسطينيون مخاوفهم من قرارات أصدرتها دائرة الهجرة اليونانية تفيد بأنها ستطرد اللاجئين الحاصلين على إقامات يونانية منذ تاريخ 31 يوليو 2017 من المنازل التي يقيمون فيها، و يتم سدادها بأموال أوروبية، والعمل على قطع رواتبهم بعد 3 أشهر.

وأشار نشطاء إلى إرسال دائرة الهجرة اليونانية إشعارات بهذا الخصوص لمئات المعترف بهم كلاجئين في اليونان بإخلاء المنازل التي يقيمون فيها.

وحذّر هؤلاء من أن تطبيق القرارات سيخلق أزمة جديدة تفاقم معاناة اللاجئين الموجودة وأن التشرد وإفتراش الطرقات سيكونان مصير مئات العائلات والشباب والأطفال والمسنين.

ويعيش آلاف اللاجئين الفلسطينيين من سوريا وغزة أوضاعا معيشية صعبة في اليونان، رغم حصول المئات منهم على إقامات يونانية، ويحاولون الوصول إلى دول اللجوء الأوروبية.

التعليقات

Send comment