دبور التقى الربيعة وكرينبول والسعودية تتبرع ب 1,5 مليون دولار للأونروا

وكالات أنباء - الرياض

التقى سفير دولة فلسطين اشرف دبور ، المستشار في الديوان الملكي في المملكة العربية السعودية عبدالله بن عبد العزيز الربيعة، المشرف على مركز الملك سلمان للاغاثة والاعمال الانسانية، في حضور سفير المملكة وليد بخاري.

وأطلع دبور المستشار الملكي، وفق بيان لسفارة فلسطين، على "الاوضاع المعيشية والحياتية الصعبة للاجئين الفلسطينيين على كل المستويات الانسانية والصحية والاجتماعية".

وشكر دبور "المملكة ومركز الملك سلمان على التبرع بقيمة 1,5 مليون دولار لوكالة "الاونروا" في لبنان لتمويل صندوق العسر الشديد الذي يقدم خدمات صحية اضافية للمرضى الفلسطينيين"، معربا عن تقديره "لهذه المساهمة الفعالة في تخفيف معاناة ابناء شعبنا في لبنان".

والتقى دبور أيضا المفوض العام ل"الاونروا" بيير كرينبول في حضور المدير العام للوكالة كلاوديو كوردوني، وجرى البحث في اوضاع اللاجئين الفلسطينيين في لبنان، وسبل الاسراع في إنجاز إعادة إعمار مخيم نهر البارد والعمل على إزالة كل ما يمكن ان يكون عائقا امام ما تبقى من اعادة الاعمار.

وأكد كرينبول "التزام الوكالة استمرار تقديم خدماتها للاجئين الفلسطينيين وفق الولاية الممنوحة لها من الجمعية العامة للامم المتحدة".

بدوره أثنى دبور على "استمرار الدور الذي تقوم به الاونروا في اغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين"، مؤكدا "ضرورة تحمل المجتمع الدولي مسؤولياته تجاه تقديم الدعم والتمويل كي تستطيع الاستمرار في القيام بمسؤولياتها وواجباتها تجاههم"، ومثمنا "الجهود التي تبذلها الوكالة لتأمين المساعدات للاجئين الفلسطينيين في كل اماكن وجودهم".

التعليقات

Send comment