افتتاح سجل مدني للاجئين الفلسطينيين في عفرين

وكالات -

أعلنت الحكومة السورية المؤقتة، افتتاح مركز سجل مدني للاجئين الفلسطينيين في مدينة عفرين (الحدودية مع تركيا) شمال غرب حلب.

وقال مدير الرقابة الداخلية في الإدارة العامة للشؤون المدنية بـ"المؤقتة" (لؤي الخضر) إن المركز سيعمل على تقديم خدماته لـ 1500 عائلة فلسطينية مقيمة في ريف حلب، حسب ما ذكرت وكالة "سمارت" للأنباء.

ويهدف مركز السجل المدني - وفق "الخضر" - لـ تخفيف الصعوبات التي تواجهها العائلات الفلسطينية المهجّرة، خلال تنقلهم بين المناطق أو مراجعتهم للدوائر الرسمية وغير الرسمية.

وأضاف مدير مركز السجل المدني (محمد بدر) - حسب "سمارت" -، أنهم سيوثقون الوقائع المدنية للاجئين الفلسطينيين كـ حالات الولادة والوفاة والزواج والطلاق، إضافةً لإصدار قيود فردية وبيانات عائلية وجميع الأوراق الشخصية.

وحسب ما ذكر "بدر"، فإن فكرة مشروع إنشاء مركز السجل المدني للاجئين الفلسطيين، جاء نتيجة معاناة نحو 7500 لاجئ فلسطيني في المنطقة، مِن غياب المؤسسات الرسمية وغير الرسمية المعنية بمتابعة شؤونهم.

يذكر أن مجموعة مِن الفلسطينيين النازحين إلى الشمال السوري أسّسوا، مطلع شهر كانون الثاني الماضي، رابطة للمهجّرين الفلسطينيين في مدينة اعزاز شمال حلب، بعد وصول الآلاف منهم قادمين مِن بلدات جنوبي العاصمة دمشق.

وقال حينها، مسؤول الملف القانوني في "الرابطة" (محمد أبو مهند)، إن الرابطة لن تكون بديلاً عن أي كيان فلسطيني، إلّا أنها تأتي بتفويض شعبي في ظل غياب "المؤسسات الفلسطينية وتنصل منظمة التحرير الفلسطينية والأونروا من واجباتهم"، مضيفاً أن التجمعات الفلسطينية (المهجّرة) شمالي سوريا، تتركّز في ثلاث مناطق هي (مدينة اعزاز ومحيطها، مخيمات دير بلوط غرب عفرين، ومحافظة إدلب).

يشار إلى آلاف الأشخاص مِن بلدات (ببيلا، بيت سحم، يلدا) ومخيم اليرموك جنوبي العاصمة دمشق، وكان بينهم عدد كبير مِن اللاجئين الفلسطينين، وصلوا إلى الشمال السوري، بعد فرض "نظام الأسد" وروسيا اتفاق "تهجير" على الفصائل العسكرية في المنطقة، شهر في أيار عام 2018.

التعليقات

Send comment