تصريح صحفــي عدوان: ندعو الحكومة العراقية إلى عدم الإضرار بأي من امتيازات اللاجئين الفلسطينيين في العراق

دائرة اللاجئين - غزة - غزة

في ضوء ما أورده موقع (العربي الجديد) عن مصادر حكومية عراقية، بأن عدداً من الدوائر والمؤسسات العراقية، اتخذت إجراءات جديدة بحق اللاجئين الفلسطينيين المقيمين في العراق.

صرح الدكتور/ عصام عدوان رئيس دائرة شئون اللاجئين في "حركة حماس" بما يلي:

ندعو الحكومة العراقية إلى عدم إدخال أي تغييرات على أوضاع الفلسطينيين في العراق تضر بحقوقهم وامتيازاتهم، ونأمل الاستمرار في تطبيق القرار (202) على الفلسطينيين وعدم شمولهم بالقرار (76) لعام 2017م.

وعليه نشير للحكومة العراقية بأن العراق كانت قد رفض في عام 1950 استلام وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) مهمة تقديم الإغاثة والتشغيل لفلسطينيي العراق على أساس أن الدولة العراقية ستقوم بالواجب على أكمل وجه. وهو دورٌ مقدَّرٌ للعراق، ونأمل بالاستمرار فيه.

هذا وأشار موقع (العربي الجديد) في تقرير له بأن هذه الإجراءات تمثلت بـ حجب البطاقة الغذائية الشهرية عن الفلسطينيين، ومنع الحقوق التقاعدية للفلسطيني المتوفى، وحرمان ورثته من امتيازاته، وإعادة فرض رسوم الصحة والتعليم، وحرمانهم من التقدم بطلبات للحصول على سكن ضمن المشاريع الحكومية، وحرمانهم من القانون (21) الخاص بتعويض ضحايا العمليات الإرهابية والأخطاء العسكرية التي ارتكبتها القوات الأميركية خلال احتلالها للعراق أو القوات العراقية، وهو ما يعني ضياع حقوق آلاف الفلسطينيين في العراق اليوم.

يأتي ذلك بعد نحو عام فقط من إقرار البرلمان العراقي نهاية عام 2017، القانون رقم (76) الذي ألغى القانون رقم (202)، والأخير نظّم وضع الفلسطينيين في العراق، إذ كان ينص على أنّ الفلسطيني يتساوى مع العراقي بأيّ شيء وكلّ شيء إلى حين تحرير كامل التراب الفلسطيني وعودته إلى وطنه، واستثنى القانون من ذلك حصوله على الجنسية أو تأديته خدمة العلم العسكرية.

التعليقات

Send comment