150 عائلة فلسطينية مهجرة من سوريا تسجلت للعودة من لبنان

وكالات أنباء - بيروت

قال أمين سر اللجان الشعبية الفلسطينية في لبنان أبو إياد الشعلان المكلف من السفارة الفلسطينية، بمتابعة ملف المهجرين الفلسطينيين في لبنان، إن (150) عائلة (370 فرداً) من أصل (400) عائلة فلسطينية نزحت من مخيمات آمنة من سوريا، تسجلت حتى الآن في قوائم العائدين إلى سوريا.

وأشار الشعلان في تصريحات صحفية، أنه يجري العمل على تنظيم عودتهم قبل عيد الأضحى بعد ترتيب أوضاعهم القانونية، وأن السفير دبور على اتصال دائم بالسفير الفلسطيني لدى سوريا، تماشياً مع المبادرة اللبنانية لعودة النازحين، وفق ما ذكرت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا.

وأكد الشعلان أن "المبادرة موجهة بشكل أساس إلى اللاجئين الفلسطينيين النازحين من مخيمات سوريا أخرى مثل: سبينة، الحسينية، اللاذقية وهي آمنة وصالحة للسكن، أو تتطلب ترميماً طفيفاً".

وأوضح أن أهالي مخيم اليرموك لا يمكنهم العودة لمخيمهم بقوله"إن السفارة عممت على اللجان الشعبية في المخيمات المباشرة بتسجيل قوائم بالعائلات التي ترغب بالعودة، مع علمنا المسبق أن معظم هؤلاء نزحوا من مخيم اليرموك المدمر بالكامل ومن ذهب لتفقد بيته لم يجده، وبالتالي لا إمكان لعودتهم في الوقت الراهن".

يشار إلى أن عدد النازحين الفلسطينيين من سوريا في لبنان يبلغ حوالي 31 ألف مهجر، ويعانون من وضع قانوني غير واضح حيث كان الأمن العام اللبناني يرفض تمديد الإقامة للعديد من اللاجئين الفلسطينيين السوريين بحجة غياب التعليمات الضابطة لذلك.

التعليقات

Send comment