بيان صحفى للهيئة التنسيقية لاحياء ذكرى النكبة لفك الحصار عن غزة

دا - غزة

بسم الله الرحمن الرحيم

بيان صحفى  للهيئة التنسيقية لاحياء ذكرى النكبة

تمر علينا الذكرى السبعين للنكبة وما زالت مأساة الشعب الذي اقتلع من أرضه ووطنه مستمرة، ومازال مشوار التهجير والمعاناة التى يمر بها شعبنا في مناطق اللجوء والشتات حتى يومنا هذا.

والمؤامرة لم تنتهي بعد، إنها أطول مؤامرة عرفها التاريخ الإنساني، فما زال النظام الذي يتغنى بمبادئ العدل، والحرية، والكرامة، والمساواة، والإنسانية يقترف جريمة الغاء حق الشعب الفلسطيني في العودة إلى وطنه ويحرمه من إرضه وممتلكاته، ويسلب حقه في تقرير مصيره والعيش كباقى شعوب العالم بأمن وسلام، كما كان يعيش قبل الاقتلاع.

ويصمت العالم أمام أعمال القتل والقمع وجرائم الحرب التى يمارسها العدو الصهيونى على مدار سنوات الاحتلال.

فاليوم نخرج لنعبر عن احتجاجنا لعدم وقوف المجتمع الدولي مع أهلنا في قطاع غزة برفع الحصار عنه.

واننا في الهيئة التنسيقية لاحياء ذكرى النكبة نؤكد على مايلى :

أولاً : حق العودة  حق أصيل لشعبنا الفلسطيني كفلته المواثيق والقرارات الدولية وعلى رأسها المادة 11 من قرار الأمم المتحدة رقم (194)، وهو حق ثابت لا يسقط بالتقادم.

ثانياً: نطالب الأمم المتحدة بفك الحصار المفروض على قطاع غزة للتخفيف عن معاناة أهلنا في القطاع.

ثالثاً: نؤكد أن انفجار غزة يتحمله المجتمع الدولي وأن الدم النازف على الحدود شاهد على خذلان دول العالم لقضيتنا.

رابعاً: نؤكد رفضنا لكل محاولات تصفية القضية الفلسطينية وتضييع حق العودة ونؤكد على ضرورة الوقوف في وجه صفقة القرن التي تريد أن تمسح ثوابتنا الفلسطينية.

خامساً: لقد تحققت الوحدة الشعبية أمام قضية اللاجئين بالحفاظ على الثوابت الوطنية من خلال مشاركة كل فصائل ومكونات المجتمع الفلسطيني في مسيرة العودة الكبرى.

المجد للشهداء والحرية للأسرى والشفاء للجرحى والعودة للاجئين

عاشت فلسطين حرة

الهيئة التنسيقية لإحياء ذكرى النكبة - قطاع غزة

الثلاثاء الموافق 17/04/2018م

التعليقات

Send comment