نتنياهو يطالب بتقليص إضافي على موازنة "الأونروا" ونقل جزء منها للاردن

وكالات -

قالت القناة الاسرائيلية العاشرة إن رئيس حكومة الاحتلال "بنيامين نتنياهو" طالب بإجراء تقليص إضافي على موازنة وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "اونروا" ونقل مكاتبها للعاصمة الأردنية عمان.

ووفقا لما أوردته القناة، فإن "نتنياهو" عبّر، خلال اجتماعه الأخير مع الأمين العام للأمم المتحدة "أنطونيو غوتيريس" في لقائهما بمدينة ميونيخ قبل أسابيع، عن انزعاجه من الدور الذي تقوم به الأونروا لأنها تعمل على "تخليد مشكلة اللاجئين".

وأضافت بأن "نتنياهو " لديه رغبة باقتطاع بعض من موازنة الأونروا، وتحويلها مباشرة للأردن حيث يوجد على أراضيها ثلاثة ملايين لاجئ فلسطيني، مبينة أن "نتنياهو" عرض الموضوع رسميا على الأمين العام غوتيرس الذي رفض طلب نتنياهو.

 وحسب القناة العاشرة فان غوتيرس ابلغ نتنياهو بانه يرفض نقل صلاحية الاونروا لمفوضية اللاجئين العليا مؤكدا له ان اهم مهام المفوضية العليا هي اعادة اللاجئين الى اوضانهم موجها تساؤله لنتنياهو " هل تقبلون بذلك؟".

وأعلنت الولايات المتحدة الأميركية، في 23 كانون الثاني/ يناير الماضي، عن تجميد مبلغ 65 مليون دولار من مساعداتها لـ"أونروا" التي تبلغ 360 مليون دولار.

وسبق أن طالبت "إسرائيل" أكثر من مرة بحل الوكالة، وضم مهامها إلى مفوضية شؤون اللاجئين في الأمم المتحدة.

وتحتاج "أونروا"، في الوقت الحالي المستعجل، إلى حوالي 740 مليون دولار أميركي كحد أدنى لتمكّنها من تقديم خدماتها لهذا العام، وسد تلك الفجوة التي تسبب بها تقليص التمويل الأميركي

ويعتمد تمويل الخدمات الإنسانية الغذائية (برنامج الإغاثة والخدمات الاجتماعية) التي تقدّمها "أونروا" للاجئين، بشكل كبير على الدعم الأميركي؛ الذي يشهد تقليصًا بنسبة أكبر من النصف، منذ الشهر الماضي.

واستنادا إلى وكالة أونروا، قدمت الولايات المتحدة الأميركية مساعدات لها بقيمة 364 مليون دولار، العام الماضي، من أصل ميزانيتها البالغة نحو 1.3 بليون دولار في العام 2017.

التعليقات

Send comment