الجامعة العربية تحذر من تقليص التمويل الأمريكي للأونروا

وكالات -

حذرت جامعة الدول العربية، الاثنين، من التداعيات الخطيرة حال إقدام الولايات المتحدة على تخفيض مساهمتها السنوية في ميزانية وكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (اونروا).

واعتبر الأمين العام للجامعة العربية أحمد ابو الغيط، في بيان، نقلته وكالة الأنباء الكويتية (كونا)، أن الإجراء سيكون له تداعيات خطيرة على الخدمات التعليمية والصحية التي تقدمها (اونروا) لنحو خمسة ملايين لاجئ فلسطيني.

وأعرب عن الخشية من وجود خطة ممنهجة لتصفية قضايا الحل النهائي لاسيما القدس واللاجئين، مؤكدا أن التحريض الاسرائيلي من أجل نسف العملية السياسية وتمييع قضايا الحل النهائي واضح ولا يمكن أن تخطئه عين.

وأعرب ابو الغيط عن الأسف في توافق الإدارة الأمريكية مع الطرح الاسرائيلي إلى الحد الذي يضر بصدقية الولايات المتحدة في المنطقة العربية بصورة غير مسبوقة، معتبرا أن موقف أمريكا من “أونروا” هو مجرد حلقة في سلسلة من الاجراءات والمواقف بالغة السلبية لواشنطن.

وأشار إلى قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن الاعتراف بمدينة القدس عاصمة لاسرائيل واعتزامه نقل السفارة إليها ومرورا بالتضييق على مكتب منظمة التحرير الفلسطينية في واشنطن وانتهاء بقرار قطع المساعدات الأمريكية المقدمة للسلطة الفلسطينية.

وأكد أن المواقف الأمريكية تشكل تهديدا خطيرا وغير مسبوق لمسار التسوية السياسية على أساس حل الدولتين وتقوض الثقة العربية والفلسطينية في الطرف الأمريكي كوسيط محايد في العملية السياسية.

التعليقات

Send comment