الحرب السورية فرّقت اللاجئين الفلسطينيين على أكثر من (20) بلد

وكالات -

فرقت الحرب في سورية شمل معظم الأسر الفلسطينية اللاجئة في سورية، فلم تكد تسلم أسرة فلسطينية من تشرد وتشتت معظم أفرادها على دول العالم، إضافة إلى التشرد والنزوح داخل المدن والبلدات السورية.

حيث تشير الاحصائيات إلى توزع فلسطينيي سورية ما بين لبنان والأردن ومصر وتركيا وليبيا والسودان وتايلند وماليزيا والسويد والدنمارك، وألمانيا، وبريطانيا، وهولندا وفنلندا وسويسرا وفرنسا بالإضافة إلى البرازيل وتشيلي وكندا وغيرها من الدول.

حيث تشير إحصاءات وكالة الأونروا الأخيرة إلى أن نحو (140) لاجئاً فلسطينياً قد هجروا من سورية بسبب الحرب.

يجدر التنويه أن وصول اللاجئين إلى تلك الدول لم يكن بالطرق النظامية حيث تغلق جميع دول العالم تقريباً أبوابها في وجه اللاجئين الفلسطينيين من سورية.

مما أجبرهم على الوصول إلى تلك البلدان عبر الهجرة الغير شرعية حيث أجبر اللاجئون على سلوك طرق التهريب البرية والبحرية مخاطرين بحياتهم هرباً من الحرب التي استهدفت مخيماتهم في سورية.

التعليقات

Send comment