قضاء لاجئ فلسطيني تعذيباً في سجون النظام السوري

وكالات -

نقلت مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سوريا عن أحد اللاجئين الفلسطينيين المفرجين عنهم من سجون النظام السوري، قضاء اللاجئ الفلسطيني "محمود العمرة" تحت التعذيب في سجون النظام، ليرتفع بذلك عدد ضحايا التعذيب الفلسطينيين في هذه السجون إلى (464) ضحية منذ بدء الصراع في سوريا.

وقالت المجموعة في بيان لها نشر امس: إن المفرج عنه أفاد بأن محمود العمرة من أبناء مخيم اليرموك، اعتقل نهاية 2014 بمنطقة جرمانا من قبل ما يسمى بالدفاع الوطني وبقي في السجن أكثر من 6 شهور وتم نقله إلى أحد الأفرع الأمنية ومنه إلى صيدنايا حيث أكد ذوه نبأ وفاته تحت التعذيب.

وتشير المجموعة إلى احتمال أن يكون العدد الحقيقي لضحايا التعذيب أكبر مما تم توثيقه وذلك بسبب تكتم النظام السوري عن أسماء ومعلومات المعتقلين لديه وإضافة إلى تخوف ذوي الضحايا من الإعلان عن وفاة أبنائهم تحت التعذيب خشية الملاحقة من قبل النظام السوري، علماً أن مجموعة العمل من أجل فلسطينيي سورية كانت قد وثقت اعتقال (1615) لاجئاً فلسطينياً في سجون النظام السوري.

التعليقات

Send comment